فرصة شغل فرصة شغل
recent

Latest News

recent
recent
جاري التحميل ...

هل تصح الصلاة مع كثرة الحركة بسبب طفلي الصغير؟

5369054581528706384 620x330

إيمان طلعت
هل تصح الصلاة مع كثرة الحركة بسبب صغيرتي؟.. سؤال أجاب عنه الشيخ محمود شلبي، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية،

وأجاب شلبي، قائلًا: إن الحركات الكثيرة المتتالية التى لو رأها أحد يعتقد انك لا تصلى تعد خطأ ولا يصح فعلها فى الصلاة.

هل الحركة في الصلاة تبطلها؟..سؤال أجاب عنه الشيخ عويضة عثمان، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، وذلك خلال لقائه بفتوى مسجلة له.

ورد عثمان، قائلًا: ” لو كانت الحركة حكة فى الرأس أو أن ضبط ملابسي أثناء الصلاة أو إخفاء شئ معين فهذا صحيح ولا شئ فيه، ولا يبطل الصلاة، ولكن علينا ألا نشغل أنفسنا بكثرة الحركة”.

– هل الحركة أثناء حمل المصحف في الصلاة يبطلها .. تعرف على الحكم
قال الدكتور علي جمعة، مفتي الجمهورية السابق، إن الحركة أثناء حمل المصحف في الصلاة لا تبطل العبادة.

وأضاف «جمعة» خلال البث المباشر عبر صفحة دار الإفتاء أن القراءة من المصحف في الصلاة جائزةٌ شرعًا ولا كراهة فيها، سواء أكان ذلك في الفريضة أم النافلة.

جدير بالذكر أنه لا تبطل الصلاة بالحركات الخفيفة، كحركة الإصبع وإن كانت متوالية، ولا تبطل بالحركة القليلة وإن كانت قوية كمد اليد وردها عمدا كانت أو سهوا، إلا إذا كان قصد بها اللعب، وتبطل بالحركة الكثيرة القوية، سواء قاصدًا أم ساهيًا، كمن مشى ثلاث خطوات متتاليات أو ضرب ثلاث ضربات متواليات، لأنه لا تدعو الحاجة إليه في الغالب، ولخروج المصلي بها عن هيئة الصلاة.

– هل كثرة الحركة في الصلاة تبطلها؟
قال الشيخ عبدالله العجمي أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، إنه لا شك أن الحركة واقعة من بعض الناس في الصلاة فيجب على المصلى أن يكون خاشعًا في الصلاة، وترك الحركة التي لا حاجة إليها لا بالملابس ولا باللحية، ولا بغير ذلك، ولا بالساعة، ولا بغير ذلك، لقوله تعالى { قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ هُمْ فِي صَلاتِهِمْ خَاشِعُونَ }.

وأضاف العجمي، فى إجابته عن سؤال «هل كثرة الحركة فى الصلاة تبطلها أم لا ؟»، أن الأصل هو أن الإنسان يكون خشاعًا فى صلاته ومعنى خشوعه في صلاته أن تكون جوارحه ساكنة وكثرة الحركة تدل على عدم الخشوع وإذا تحرك الإنسان فى صلاته فلأبد أن تكون لحكمة، أما الحركة العبثية فهذا ليس فى الصلاة.

وأشار الى أن النبي ﷺ صلى في بعض الأيام يحمل أمامة بنت زينب ابنة بنته، فإذا سجد وضعها، وإذا قام حملها، وصلى مرة على المنبر فلما فرغ من الركوع اعتدل نزل وسجد أسفل المنبر لتعليم الناس وتوجيههم ليعلموا أن مثل هذا جائز، وفي صلاة الكسوف عرضت عليه الجنة فتقدم يتناول منها عنقودًا فلم يتيسر له ذلك، وعرضت عليه النار -وهو في صلاة الكسوف- فتأخر وتأخرت الصفوف، فإذا دعت حاجة إلى شيء من هذا فلا بأس، وإلا فالواجب الطمأنينة كونه يطمئن ويؤدي الصلاة بطمأنينة، خشوع، وعدم عجلة، مع قلة الحركة، حتى يكون بذلك قد أكمل صلاته واعتنى بها.

المصدر : شبكة شايفك الاخبارية



عن الكاتب

Khaled Ragheb

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

Flag Counter

Flag Counter

جميع الحقوق محفوظة

فرصة شغل