فرصة شغل فرصة شغل
recent

Latest News

recent
recent
جاري التحميل ...

وزير التعليم يوضح حقيقة رفضه لمنصب المستشار العلمي لألمانيا

نفي الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، في تصريح خاص لبوابة أخباراليوم، ما تردد حول رفضه لمنصب المستشار العلمي لألمانيا لتكملة إصلاح التعليم في مصر، مؤكدًا على أنها مجرد شائعة لا أساس لها من الصحة.

 

شاهد أيضا: مصادر تكشف تفاصيل البيان الصحفي المرتقب لوزير التربية والتعليم

 

وأبدى وزير التربية والتعليم، استياءه الشديد من الشائعات التي تنتشر بسرعة البرق في مصر، وتابع قائلا : ” للأسف لدى مروجي الشائعات قدرة كبيرة لإطلاقها “.

 

وكانت قد تلقت التجربة المصرية لتطوير التعليم التي يقودها الوزير طارق شوقي، اشادات دولية على نطاق واسع من العديد من الدول، حيث كان آخرها خطاب شكر وتقدير من منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة “اليونسكو”، بعد اختيار الوزير طارق شوقي، كأفضل متحدث في الاجتماع الوزاري بعنوان “حول العودة إلى المدارس بالدول العربية في ظل أزمة كورونا وكيفية ضمان استمرارية التعليم الجيد للجميع”، إلى أن أصبحت كلمة السر وراء اختيار وزير التعليم كأفضل متحدث، وهو ما يعيد قوة مصر الناعمة من خلال منظومة تطوير التعليم، ورغبة الدول في الاستفادة من تلك التجربة المصرية الناجحة.

 

ولم يأن د.طارق شوقي، في عرض تجربة مصر في التعليم بصفة عامة ونجاح وزارة التعليم في العبور من أزمة كورونا وعقد الامتحانات في ظل انتشار الجائحة، في جميع مشاركاته بالمحافل والاجتماعات الدولية، فقد استطاعت مصر في عام 2018 البدء في تطبيق النظام الجديد على مرحلة الروضة والصف الأول الابتدائي والتي تضمنت بناء مناهج جديدة تختلف اختلافا تاما عن المناهج في النظام القديم وتم وضعها وفق “رؤية مصر للتنمية المستدامة 2030″، بالإضافة إلى اختلاف طرق التدريس، واستهدف تطبيق هذا النظام المدارس الحكومية المجانية التي يستفيد منها كل طبقات المجتمع، والبالغ عددها وقت تطبيق التجربة، 55 ألف مدرسة بمختلف محافظات مصر، بالتوازي لذلك تم تطبيق المنظومة الالكترونية والتابلت، والتي استهدف تطبيقها طلاب الصف الاول الثانوي العام، والبالغ عددهم 750 ألف طالب وطالبة، إلى أن امتد تطبيقها حاليا للصف الثالث الثانوي العام، لتشهد امتحانات الثانوية العامة لهذا العام اول امتحانات إلكترونية ستعقد في تاريخ الثانوية العامة ليتم القضاء على بعبع الثانوية العامة من خلال تلك المنظومة، فضلا عن نجاح الوزارة في تجهيز البنية التكنولوجية في مدارس الثانوية لتطبيق المنظومة الالكترونية، إضافة إلى نجاحها في تطبيق منظومة التعليم عن بعد وإجراء أكثر من 10.4 مليون امتحان إلكتروني خلال العامين الماضيين للمرحلة الثانوية.

 

فضلا عن الجهود التي تبذلها الوزارة في إعداد المنصات الرقمية كمنصة ادومودو ومنصة البث المباشر، والتي وصل عددها أكثر من 7 منصات، والفيديوهات التعليمية التفاعيلية، وبنك المعرفة، والقنوات التعليمية، والتي لها جدول بث لجميع المناهج للصفوف الدراسية المختلفة، وجميعها مجانًا للطلاب.

 

دولا كثيرة سواء علي المستوى الأفريقي أو الدولي أشادت بتجربة مصر الرائدة في تطوير التعليم، حيث أشاد البنك الدولي بالتجربة المصرية المتعلقة بتطوير التعليم والذي اعتبرها من أنجح التجارب في العالم، إلى أن طلب البنك الدولي من وزارة التعليم إقامة “مؤتمر تعزيز التعلم في الشرق الأوسط وأفريقيا” والذي عقد في مصر مؤخرًا لكي تتعرف الدول على قصة النجاح التي حققتها مصر في هذا المجال .

ولم يقتصر الأمر على ذلك، بل حرص البنك الدولي على تشجيع الدول التي شاركت في هذا المؤتمر، على اعتبار التجربة المصرية “خريطة طريق ملهمة” لها في تطوير منظومة التعليم، فضلا عن مطالبة بعض الدول من وزارة التعليم المصرية، المشاركة في بنك المعرفة المصري، والتعرف على منظومة الامتحانات الإلكترونية.

وامتد الأمر إلى مطالبة بعض الدول الأفريقية، وزير التربية والتعليم المصري، بالاستفادة بالتجربة التي طبقتها مصر في بعض المدارس للقضاء على كثافة الفصول، وهناك دول أخرى طلبت المساعدة المصرية في بناء المدارس، وتزويدها بالمناهج الدراسية.

هذه المشاركة وزير التعليم يوضح حقيقة رفضه لمنصب المستشار العلمي لألمانيا على شبكة شايفك.

المصدر : شبكة شايفك الاخبارية



عن الكاتب

Khaled Ragheb

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

Flag Counter

Flag Counter

جميع الحقوق محفوظة

فرصة شغل